اريد ان اكون زوجة ولا اريد ان اكون ام ..

نشرت:
وقت القراءة: دقائق

اكتشفنا نحن البشرية ، بأن مكاننا ليس في هذا المكان ، واكتشفت انني لم يكن من المفترض ان اتي الى هذا العالم ، ولم اجد شيء سوى الوحدة و فقط .

و قبل ان تقوموا محاسبتنا و تصدروا احكام ليست سوى جهل و تخلف ، اريد ان اوجه اليكم سؤالا؛ لربما ستجعلكم تفكرون فيه مرارًا وتكرارا. هل أبنائكم حقًا و صدقًا يشعرون بالسعادة في هذه الدنيا ؟ ، هل وجدتم ارزاق تأتي من ابنائكم من جراء انجابكم لهم الى هذا العالم ؟ ، هل حققوا ابنائكم كل ما تمنوه من هذا الواقع المؤلم ؟ .

والاجابة على تلك الاسئلة ستكون بالطبع ستكون لا . وسؤالكم هنا ، ما ذنب شريك حياتك في ان يعيش معك بدون طفل ؟ ،و ستكون اجابتي لكم بسؤال اخر ، ألم تشاهدوا في محاكم الاسرة حالات الطلاق التي ارتفعت في الآونة الاخيرة ،والتي يكون سببها الاطفال رغم انهم هم الذين يدفعون ثمن وجودهم في هذا العالم ، بالإضافة الى المسؤوليات الثقيلة التي جعلت مشاعر الحب بين الطرفين تختفي من حياتهم ،وكأن كل منهم يكتشف بأنه قد اخطأ في اختياره للأخر ؛ مثلما حدث معي منذ ان كنت طفلة ، و كرهت ذلك العالم من جراء حرمان ابي مني (انا و اشقائي ) . اذن فمثلما قررت ان احب و اعشق و ارتبط برجل اما بالزواج او بالمساكنة ، فأنا من قررت ان لا اخسره بجلب مزيد من الضحايا الذين ليست لهم اي ذنب ان يقترفه من هذا المجتمع العنصري.

اللاانجابية ليست فكرة غربية ، بل ان الذي بدأ باكتشاف تلك الفكرة العرب ، وتحديدًا العصر العباسي ،العصر الذي كان سببًا في تخلفنا و جهلنا الذي مازالنا نتجرع منه الى يومنا هذا. من منا يتذكر الفيلسوف والشاعر ابي العلاء المعري ، الفيلسوف الذي اوصى تلاميذه بأن تكتب على قبره مقولته الشهيرة التي مازالنا نردد دائمًا ، والتي كانت بمثابة دليل على اننا نعيش ونعاني من ذلك الواقع المفعم بالالم ،وهي " هذا ما جناه على ابي و ماجنيته على احد".؟ ، ألم تسألون انفسكم عن سبب اطلاقه لتلك المقولة المتشائمة رغم واقعيتها ؟؛ السبب يا حضرات السادة القراء ،ان شاعرنا وفيلسوفنا العظيم عانى الكثير من ظلمات فوق بعض ، حينما فقد بصره الرابعة وهو في الرابعة من عمره نتيجة اصابته بمرض الجدري ،فقد عايره باصابته بأنه اعمى ؛فقرر ان يكون سجين لذاته فكان لقبه ب "رهين المحبسين" و رغم ذلك ابدع في كتاباته و اشعاره ، ومازالنا نتعلم منه الى يومنا هذا . فما بالكم ،ب عمر الخيام وقصيدته الشهيرة ،التي غنتها كوكب الشرق أم كلثوم وكانت تلك القصيدة بمثابة تعبيرًا عما يعانيه الشاعر من الوجود في ذلك العالم البائس ، و من غنت قصيدته.

ومن منا ينسى الفنان الكوميدي الشهير الراحل عبدالسلام النابلسي الذي لقب بأشهر عازب في الوسط الفني في القرن الماضي ، و كان لديه رأي صريح وشهير انه ضد انجاب الاطفال والزواج رغم زواجه في عام ١٩٦٣م اي قبل وفاته بخمس سنوات.

زواج من دون انجاب اطفال زواج من دون انجاب اطفال

فهل تريدونني بعد كل هذا ان انجب طفل لكي يتركني زوجي وحيدة ، واطفالي يعانون من الوحدة ؟ لا اعتقد.


اقرأ ايضا

    اقرأ ايضاّ