إيلون ماسك يتفوق على مارك زوكربيرج بفارق يبلغ 23 مليار دولار في ثروته.

وقت القراءة: دقائق
إيلون ماسك يتفوق على مارك زوكربيرج بفارق يبلغ 23 مليار دولار في ثروته.

تراجعت ثروة مارك زوكربيرج، مؤسس شركة ميتا والمدير التنفيذي لها، بمقدار 20 مليار دولار نتيجة لانخفاض قيمة أسهم الشركة، مما سمح لإيلون ماسك، مالك شركة تسلا، بتعزيز مكانته كثالث أغنى ملياردير في العالم، حسب تقرير لبلومبرج.

إيلون ماسك يتفوق على مارك زوكربيرج بفارق يبلغ 23 مليار دولار في ثروته.

شهدت أسهم ميتا انخفاضًا بنسبة تصل إلى 16% في نيويورك يوم الخميس، بسبب توقعات بأن مبيعات الربع الثاني قد تكون أقل من التوقعات. وقد كان هذا الانخفاض هو الرابع من نوعه على الإطلاق في صافي ثروة زوكربيرج، حيث بلغت ثروته الآن 155 مليار دولار.

من ناحية أخرى، حقق إيلون ماسك أرباحًا بقيمة 400 مليون دولار، مما رفع ثروته إلى 178 مليار دولار، وذلك بفضل استمرار ارتفاع أسهم شركة تسلا.

كانت مواقع المليارديرين تبادلت مكانها في وقت سابق من هذا الشهر، حيث تفوق زوكربيرج على ماسك للمرة الأولى منذ عام 2020، وذلك بعد تقارير عن انخفاض أسهم تسلا خلال الأشهر الثلاثة الماضية حتى مارس.

وتعتبر هذه الخسائر في قيمة أسهم ميتا هي الأكبر منذ أكتوبر 2022، بسبب زيادة تقديرات الشركة للإنفاق في العام الحالي.


اقرأ ايضا

    وكشفت شركة التكنولوجيا العملاقة في وقت سابق من هذا الشهر أنها قد باعت 386,810 سيارة في الربع الأول من عام 2024، مما يشكل انخفاضًا ملحوظًا بنسبة 20.1% عن الربع السابق. يُعتبر هذا الانخفاض في عمليات التسليم أدنى أداء ربع سنوي للشركة منذ عام 2022.

    اقرأ ايضاّ